انضم الى قائمتنا البريدية:
البريد الالكتروني:    
تم التسجيل بنجاح.. شكرا لك.
تسجيل
البحث:
الخميس, 22 اغســطس 2019 - 13:55
سياسة
حجم الخط :
زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر
الصدر يهدد بتشكيل فرقة خاصة لـ"تحرير" القدس في حال نقل السفارة الأميركية إليها


الكاتب: AB
المحرر: AB
2017/01/24 14:35
عدد القراءات: 3728


 

 

المدى برس / بغداد

هدد زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، اليوم الثلاثاء، بتشكيل فرقة خاصة لـ"تحرير" القدس في حال تم نقل السفارة الأميركية اليها، وعدَّ نقل السفارة الى هناك "إعلاناً للحرب ضد الإسلام بصورة أكثر من ذي قبل"، فيما طالب بغلق السفارة الأميركية في بغداد والعواصم العربية في حال تم نقلها.

وقال الصدر في بيان تلقت (المدى برس)، نسخة منه، "في حال نقلت السفارة الأميركية الى القدس، فهذا إعلان الحرب بصورة علنية ضد الإسلام وبصورة أكثر من ذي قبل"، عاداً أن "ذلك يستدعي تشكيل فرقة خاصة لتحرير القدس".

وأضاف الصدر، أن "على جامعة الدول العربية، إما أن تستقيل وإما أن تُحل وإما أن تقف وقفة جادة لمنع ذلك التعدي الصارخ، وعلى منظمة التعاون الإسلامي، الوقفة الجادّة والحقيقية لا الرمزية أو هي نهايتها"، مطالباً الدول الإسلامية كافة "بغلق السفارات الإسرائيلية والأميركية ولا أقل من غلقها مؤقتاً لا سيما الأميركية".

وتابع الصدر، أن "ذلك يقتضي أيضاً غلق السفارة الأميركية في العراق فوراً"، عاداً أن "تراجع الإدراة الأميركية عن نقل السفارة يعني أن أميركا ستفتح صفحة جديدة مع الشرق الأوسط والدول العربية والإسلامية وخصوصاً بعد تصريح الرئيس الأميركي دونالد ترامب، أن أميركا لن تتدخل في شؤون الدول الأخرى وإن منطلقه وشعاره هو (أميركا أولاً)، وإلا كانت أميركا عندنا آخراً وسوف تبقى مبغوضة من قبل الجميع".

وشدد الصدر، على أن "تلك الاجراءات تأتي لأجل أن تنعم (دول العالم الثالث) الدول الفقيرة والمظلومة بالأمن والامان بعيدة عن تدخلات (الدول العظمى) بسياساتها الرعناء التي ما أفاءت إلا ظلماً وإرهاباً وسقوطاً بيد التشدد المقيت و(الراديكالية) التي صنعها الغرب بتصرفاته"، مؤكداً بالقول "نحن دعاة سلام ما داموا مسالمين ونحن دعاة انفتاح ما داموا منفتحين علينا، وإلا سنغلق جميع الأبواب أمامهم".

اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق: