انضم الى قائمتنا البريدية:
البريد الالكتروني:    
تم التسجيل بنجاح.. شكرا لك.
تسجيل
البحث:
السبت, 20 يوليــو 2019 - 10:20
أمن
حجم الخط :
جانب من العمليات العسكرية في جزيرة سامراء وشمال تكريت
القوات الأمنية تصد هجوماً لـ(داعش) بسبع مفخخات وتقتل 15 من عناصره شمال تكريت


الكاتب: AR ,MJ
المحرر: AR
2016/09/27 10:37
عدد القراءات: 2784


المدى برس/صلاح الدين

أفاد مصدر في قيادة عمليات صلاح الدين، اليوم الثلاثا، بأن القوات الامنية صدت هجوماً لتنظيم (داعش) بسبع عجلات مفخخة استهدفت القطعات الأمنية في ناحية تلول الباج، شمال تكريت، (170 كم شمال بغداد)، فيما أكد مقتل 15 عنصراً من التنظيم خلال الاشتباكات.

وقال المصدر في حديث الى (المدى برس) إن "تنظيم (داعش) شن، صباح اليوم، هجوماً استهدف القطعات الأمنية شمال ناحية تلول الباج، شمال تكريت، بسبع عجلات مفخخة يقودها انتحاريون"، مؤكداً أن "القطعات الامنية وبإسناد من سلاح الجو العراقي وطيران التحالف الدولي تمكنت من صد الهجوم وتدمير العجلات المفخخة".

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن "القوات الأمنية تمكنت ايضاً من قتل 15 عنصراً من عناصر التنظيم الذين شنوا الهجوم"، مؤكداً أن "الوضع تمت السيطرة عليه حالياً".

يذكر أن القوات المشتركة تمكنت من تحرير مدينة تكريت في (الـ31 من آذار 2015)، وتواصل التقدم لطرد (داعش) من باقي مناطق المحافظة، بعد أن حررت بيجي، (40 كم شمال تكريت)، منتصف تشرين الثاني 2015، فيما لم يتمكن التنظيم من فرض سيطرته على قضاء سامراء (40 كم جنوبي تكريت)، بعد عدة محاولات فاشلة. 

اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق: