انضم الى قائمتنا البريدية:
البريد الالكتروني:    
تم التسجيل بنجاح.. شكرا لك.
تسجيل
البحث:
الثلاثاء, 16 يوليــو 2019 - 08:52
سياسة
حجم الخط :
التصويت في مجلس النواب العراقي (الارشيف)
الديمقراطي الكردستاني: المالكي يسعى للعودة إلى السلطة من خلال الاستجوابات


الكاتب: AT ,HH
المحرر: AT ,HH
2016/09/26 17:58
عدد القراءات: 1890


 

المدى برس/ بغداد

اتهمت كتلة الحزب الديمقراطي الكردستاني في مجلس النواب، اليوم الاثنين، زعيم ائتلاف دولة القانون نوري المالكي بـ"اللجوء الى عمليات الاستجواب للعودة إلى السلطة" بعد فشل وصوله الى "الولاية الثالثة"، فيما أكدت أن المالكي يسعى لاعاقة عمل الحكومة.

وقال النائبة عن كتلة الحزب الديمقراطي الكردستاني نجيبة نجيب، في حديث الى (المدى برس)، إن "زعيم ائتلاف دولة القانون نوري المالكي الذي لم يتمكن من الحصول على الولاية الثالثة بات يستخدم كل الطرق للعودة مجددا إلى السلطة، من ضمنها اللجوء إلى الاستجوابات لإعاقة عمل الحكومة".

وأضافت نجيب، أن "الاستهدافات واضحة من خلال الاستجوابات على اعتبار ان النواب المتبنين لموضوع الاستجوابات مقربون من المالكي".

وكان عضو لجنة النزاهة البرلمانية عادل نوري اعلن، اليوم الاثنين،(26 ايلول 2016)، عن تقديم طلب الى رئاسة مجلس النواب العراقي موقع من 65 نائباً لاستجواب وزير الخارجية إبراهيم الجعفري. 

وكشف عدد من النواب، في الـ(22 من ايلول 2016)، عن تقديم قائمة خاصة باستجواب ثلاثة وزراء واثنين من مدراء الهيئات المستقلة في مجلس النواب، واكدوا تحديد السادس من شهر تشرين الاول المقبل، موعداً لاستجواب وزير الخارجية ابراهيم الجعفري والـ16 من الشهر ذاته لوزير الزراعة فلاح حسن زيدان، فيما لفتوا الى اكتمال الطلب الخاص باستجواب رئيس هيئة الاعلام والاتصالات.

يذكر أن مجلس النواب شهد منذ الـ25 من آب 2016، وحتى يوم الأربعاء،(21 ايلول 2016)، سحب الثقة عن وزيري الدفاع خالد العبيدي والمالية هوشيار زيباري بعد استجوابهما لجلسات عدة.

 

 

اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق: