انضم الى قائمتنا البريدية:
البريد الالكتروني:    
تم التسجيل بنجاح.. شكرا لك.
تسجيل
البحث:
الجمعة, 19 يوليــو 2019 - 21:14
أمن
حجم الخط :
القيادي في تنظيم (داعش) ابو عمر الشيشاني
تعيين قائد في الحرس الجمهوري وزيراً للحرب بـ"داعش" خلفاً للشيشاني


الكاتب: HF
المحرر: AZ
2016/09/25 16:53
عدد القراءات: 2808


المدى برس/الانبار

كشفت قيادة الحشد الشعبي بمحافظة الانبار، اليوم الاحد، عن قيام تنظيم (داعش) بتعيين "ياسين المعاضيدي" وزيراً للحرب خلفاً لإبي عمر الشيشاني الذي قتل منتصف تموز الماضي، وفيما اشارت الى ان المعاضيدي بايع التنظيم من لحظة تشكيله، أكدت أنه من "أبرز ضباط الحرس الجمهوري السابق".  

وقال مدير استخبارات لواء الصمود في حديثة المقدم ناظم الجغيفي في حديث الى (المدى برس)، أن تنظيم (داعش) اجتمع مع كبار قادته في قضاء عنه غرب الانبار قبل قليل وقام بتعيين الارهابي المدعو ياسين المعاضيدي الملقب ابو طه وزيراً للحرب في تنظيم دولة العراق والشام (داعش)، خلفا لوزير الحرب السابق ابو عمر الشيشاني والذي قتل قبل شهرين بغارة جوية لطيران التحالف الدولي في منطقة دير الزور في سوريا".

واضاف الجغيفي، أن "وزير الحرب الجديد لتنظيم (داعش) الارهابي المدعو المعاضيدي يتواجد في قضاء عنه ويتنقل منها الى القائم وراوه للاشراف ووضع الخطط لعناصره في المناطق الغربية للانبار"، عاداً إياه "من ابرز قادة و أمراء التنظيم وقد اعلن البيعة له منذ اكثر من خمس سنوات تقريباً".

وتابع الجغيفي، إن "المعلومات الإستخبارية المتوفرة عن الارهابي ياسين المعاضيدي تؤكد انه كان من ابرز ضباط الحرس الجمهوري المنحل"، مبيناً أنه "شغل رتبة عميد ركن قبل عام 2003 مع شغله مناصب مهمة في الجيش السابق منها آمر فوج طوارئ الحرس الجمهوري ومناصب أمنية وعسكرية مهمة".

يذكر أن القوات الأمنية تمكنت من تحرير غالبية مدن الأنبار ومناطقها الرئيسة، وأهمها مركز المحافظة، الرمادي، والفلوجة أكبر أقضيتها وقضاء الرطبة وهيت من تنظيم (داعش).

اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق: