انضم الى قائمتنا البريدية:
البريد الالكتروني:    
تم التسجيل بنجاح.. شكرا لك.
تسجيل
البحث:
الاثنين, 15 يوليــو 2019 - 20:55
ثقافة ومجتمع
حجم الخط :
عقيلة رئيس الجمهورية هيرو أحمد أثناء توقيع الإتفاقية
عقيلة رئيس الجمهورية تمول تأسيس "انسيكلوبيديا" خاصة بمدينة السليمانية


الكاتب:
المحرر: Ed ,RS
2012/11/07 16:55
عدد القراءات: 3163


المدى برس/ السليمانية

وقعت عقيلة رئيس الجمهورية العراقي، اليوم الأربعاء، اتفاقية مع منظمة اليونسكو لتأسيس (انسيكلوبيديا) خاصة بمدينة السليمانية تتكفل بتمويلها من نفقتها الخاصة، فيما رحب عدد من الشخصيات الكردية التي حضرت حفل التوقيع بالمشروع معولين على أن يخدم الدارسين والباحثين إضافة إلى قطاع الاستثمار والاقتصاد في المحافظة.

وقالت عقيلة رئيس الجمهورية هيرو ابراهيم احمد، في كلمة ألقتها خلال احتفال أقيم في المدينة بمناسبة التوقيع وحضرته (المدى برس) إن "التوقيع مع اليونسكو من أجل تأسيس انسيكلوبيديا (موسوعة) لمدينة السليمانية له أهمية كبيرة من أجل التعريف بالمدينة وتوثيق تاريخها وثقافتها وما مر بالمدينة من أحداث والتعريف بشخصياتها الثقافية والسياسية".

وأضافت أحمد أن "الموسوعة هذه ستكون متوفرة على الانترنيت وفي كتاب ورقي"، مؤكدة أنها "تتحمل كلفة المشروع على نفقتها الشخصية".

من جهته، شدد ممثل منظمة اليونسكو في الحفل رحيم علي على أهمية المشروع لمدينة السليمانية، لافتا إلى أن "سيدار "من قبل أخصائيين أجانب فضلا عن فريق محلي، وسيكون متوفرا على الانترنت لمن يحتاج معلومات عن السليمانية".

ويعول عدد من الشخصيات الكردية البارزة على الموسوعة المزمع إنشاؤها في توفير معلومات للباحثين ولدارسي تاريخ المدينة، فضلا عن المستثمرين فيها.

ويقول رجل الأعمال الكردي فاروق مصطفى في حديث إلى (المدى) "بدون قاعدة بيانات حول المدينة لن نستطيع بناء الاقتصاد وإقامة الإعمار".

أما النائب الاسبق لرئيس حكومة الاقليم عمر عبدالله فيعدُّ أن المعلومات التي ستحتويها الموسوعة عن المدنية وتاريخها وثقافتها وجميع جوانب حياتها "مهمة لجميع الذي يردون ان يزوروا او يكتبوا او يعملوا فيها".

وتشغل هيرو ابراهيم احمد عقيلة رئيس الجمهورية جلال طالباني منصب عضو المكتب السياسي لحزب الاتحاد الوطني الكردستاني وتوصف من قبل البعض بأنها الشخصية الأقوى في الحزب، وتدير نشاطات ثقافية واجتماعية متنوعة.

اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق: