انضم الى قائمتنا البريدية:
البريد الالكتروني:    
تم التسجيل بنجاح.. شكرا لك.
تسجيل
البحث:
السبت, 25 فبرايـر 2017 - 21:03
رياضة
حجم الخط :
فريق أربيل بكرة القدم
هبوط نادي أربيل إلى دوري الدرجة الأولى


الكاتب: AZ
المحرر: AZ
2017/02/01 19:33
عدد القراءات: 38456


المدى برس/ بغداد

حسم الاتحاد العراقي لكرة القدم، اليوم الأربعاء، قراره بهبوط فريق أربيل لدوري الدرجة الأولى، بعد قراره بالانسحاب من بطولة الدوري الممتاز.

وقال كامل زغير، عضو مجلس إدارة الاتحاد، في تصريحات صحفية، إن "الاتحاد قرر إنزال أربيل لدوري الدرجة الأولى، وفرض غرامة مالية عليه قدرها 25 مليون دينار، وشطب نتائجه في الدوري".

وأضاف زغير، أن "الاتحاد قرر، تطبيق اللوائح على أربيل، كما سيتم تطبيقها على أيّ فريق يقرر الانسحاب من الدوري".

وشدد زغير على أن "الاتحاد يسعى لحفظ كرامة الدوري، وعدم العبث به من خلال مراعاة هذا الفريق أو ذاك، وأنه سيتم تطبيق اللوائح على الجميع من دون استثناء".

وأشار إلى أنه "تم شطب نتائج أربيل، للحفاظ على عدالة ترتيب الفرق دون أن يلحق الظلم بأيّ فريق،" لافتاً إلى أن "الاتحاد، شدد على هبوط فريقين من الدوري، ولا دخل لانسحاب أربيل بعدد الفرق الهابطة".

يذكر أن نادي أربيل، أعلن قبل أسبوع انسحابه، وشهد الاتحاد انقساماً بوجهات النظر حول معاقبته من عدمها.

اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق: