انضم الى قائمتنا البريدية:
البريد الالكتروني:    
تم التسجيل بنجاح.. شكرا لك.
تسجيل
البحث:
الثلاثاء, 16 يوليــو 2019 - 20:34
سياسة
حجم الخط :
احد جوامع الرمادي
إحالة ثلاثة جسور "حيوية" للإعمار في الرمادي بمنحة دولية


الكاتب: AB ,HF
المحرر: AB
2017/01/31 15:59
عدد القراءات: 2591


 

 

المدى برس/ الأنبار

أعلن مجلس محافظة الأنبار، اليوم الثلاثاء، احالة ثلاثة جسور حيوية لإعادة إعمارها في الرمادي ضمن منح دولية لتأهيل وإعمار الجسور المدمرة.

وقال عضو مجلس الأنبار فهد الراشد في حديث الى (المدى برس)، إن "ثلاثة جسور حيوية وهي جسر القاسم وعبد العزيز وجسر البو فراج، احليت لإعمارها بمنح دولية لتأهيل واعمار الجسور والبنى التحتية المدمرة جراء العمليات الإرهابية لتنظيم داعش"، مبيناً أن "لجنة من المجلس ودائرة الطرق والجسور ستشرف على عمليات الإعمار".

وأضاف الراشد، أن "الجسور الثلاثة تعد من أهم الجسور على نهر الفرات والتي تربط الرمادي بقضاء هيت وجزيرة الرمادي والمحور الجنوبي للمدينة"، مشيراً الى أن "حكومة الأنبار تسعى للحصول على منح دولية أخرى لإعادة اعمار باقي الجسور والبالغ عددها ما يقارب الـ160 جسراً ومعبراً في أقضية ونواحي الأنبار والتي دمرت من قبل التنظيم".

اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق: