انضم الى قائمتنا البريدية:
البريد الالكتروني:    
تم التسجيل بنجاح.. شكرا لك.
تسجيل
البحث:
الخميس, 22 اغســطس 2019 - 13:53
ثقافة ومجتمع
حجم الخط :
محافظ كركوك خلال استقباله مدير مشروع البطاقة الوطنية الموحدة
كركوك تصر على إلغاء تسمية "التأميم" من البطاقة الوطنية والداخلية تؤكد "أهمية رفعها"


الكاتب: MA
المحرر: BK
2017/01/28 22:09
عدد القراءات: 7033


المدى برس/ كركوك

 جددت إدارة كركوك، اليوم السبت، إصرارها على إيقاف إصدار البطاقة الوطنية الموحدة التي تحمل تسمية "التأميم"، داعية وزارة الداخلية إلى استبدال تلك العبارة لما تثيره من ذكريات "مليئة بالظلم والمعاناة والسياسات الهوجاء التي ارتكبها النظام البائد ضد مواطني المحافظة، في حين ابدت الأخيرة "تفهمها" للاعتراض، مؤكدة "أهمية رفعها".  

جاء ذلك خلال لقاء محافظ كركوك، نجم الدين كريم، مساء اليوم، بالمدير العام لمشروع البطاقة الوطنية الموحدة في العراق، العميد نشأت إبراهيم شلال، بحضور مدير الجنسية والأحوال المدنية والجوازات في كركوك، العقيد مصطفى سامي، بحسب بيان لمكتبه الإعلامي، تسلمت (المدى برس) نسخة منه.

وقال كريم، إن "إدارة كركوك مصرة على موقفها بإيقاف العمل بإصدار البطاقة الوطنية الموحدة للمواطنين الذين تحمل سجلاتهم تسمية التأميم، والاستمرار بتمشية معاملات الذين تحمل سجلاتهم تسمية كركوك"، داعياً وزارة الداخلية إلى "إلغاء تسمية التأميم من مشروع البطاقة لما تحمله من ذاكرة مليئة بالظلم والمعاناة والسياسات الهوجاء التي ارتكبها النظام البائد ضد مواطني كركوك".

ونقل البيان عن المدير العام لمشروع البطاقة الوطنية الموحدة "تفهمه لاعتراض إدارة كركوك ومواطنيها ومطالبتهم إلغاء تسمية التأميم"، مؤكداً على أهمية "رفع عبارة التأميم والاستمرار بتمشية معاملات بقية مواطني كركوك" .

وكانت إدارة كركوك، أعلنت أمس الأول الخميس، (الـ26 من كانون الثاني 2017 الحالي)، إيقاف العمل باصدار البطاقة الوطنية الموحدة في المحافظة لحين إلغاء اسم "التأميم" واعتماد تسمية محافظة كركوك في الإصدار، وذلك بعد يوم واحد من بدء العمل بمنحها، مؤكدة أن مواطني كركوك "لا يمكن" أن يقبلوا بتسمية "مستمدة من نظام البعث البائد مثلما لا يقبل أهالي مدينة الصدر بتسمية مدينة صدام".

يذكر أن أول بطاقة وطنية موحدة منحت في كركوك، كانت لوالد الشهيد المقدم حاتم الحمداني، الضابط في مديرية الأحوال المدنية بالمحافظة .

ويعد مشروع البطاقة الوطنية الموحدة، أحد تطبيقات الحكومة الالكترونية، ويؤمل أن يتم توزيعها للمواطنين خلال خمسة أعوام، بهدف اختزال الوثائق الثبوتية اليدوية الكترونياً.

 

 

 

 

اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق: