انضم الى قائمتنا البريدية:
البريد الالكتروني:    
تم التسجيل بنجاح.. شكرا لك.
تسجيل
البحث:
الثلاثاء, 16 يوليــو 2019 - 09:01
العالم الآن
حجم الخط :
أوركسرا زهرة النسائية الأفغانية
أول اوركسترا نسائية أفغانية تختتم منتدى دافوس الاقتصادي تحدياً لـ"القوى الظلامية"


الكاتب:
المحرر: BK
2017/01/21 18:25
عدد القراءات: 10339


المدى برس/ سويسرا

شاركت أول اوركسترا افغانية مؤلفة بالكامل من النساء الجمعة في الحفل الختامي للمنتدى الاقتصادي العالمي في دافوس مع حفل امتزجت خلاله مقطوعات كلاسيكية افغانية مع موسيقى بيتهوفن، في تحد "فعلي للقوى الظلامية" التي تواصل تهميش المرأة في بلدها.

وتضم اوركسترا "زهرة"، بحسب ما أوردت وكالة (فرنس برس) وتابعته (المدى برس)، 35 فتاة بين سن الثالثة عشرة والعشرين، بعضهن من أوساط متواضعة جداً، في بلد يشهد حربا منذ قرابة أربعين سنة، وقد عزفن في ختام منتدى دافوس الاقتصادي الذي يضم سنويا في سويسرا، نحو ثلاثة آلاف من القادة الاقتصاديين والسياسيين في العالم.

وعزفت الفتيات على آلات وترية وأخرى للنفخ أو ايقاعية غربية أو من جنوب آسيا، وقد جلس بعضهن أرضاً.

وأعرب عازف البوق ومؤسس المعهد الوطني للموسيقى، أحمد سامراست، وهو عراب الفرقة، عن افتخاره بأوركسترا "زهرة".

وقال سامراست، للجمهور إن "الموسيقيات في فرقة زهرة يمثلن أملاً كبيراً ويجسدن التغييرات الايجابية المسجلة خلال السنوات الـ13 الأخيرة بعد إسقاط نظام طالبان نتيجة تدخل دولي بقيادة الولايات المتحدة".

وأضاف العازف، أن الفرقة التي تلقى دعماً من البنك الدولي وأطراف أجنبية مانحة، هي على الأرجح، "الاوركسترا النسائية الأولى في العالم المسلم، أو على الأقل في مجال الموسيقى الكلاسيكية"، عاداً أن ذلك يشكل "تحدياً فعلياً للقوى الظلامية التي ما تزال تواصل تهميش المرأة وتعتبر الموسيقى انحرافا مخزيا برغم التراث الموسيقي الأفغاني الغني، ومرور 15 عاماً على سقوط نظام حركة طالبان".

اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق: