انضم الى قائمتنا البريدية:
البريد الالكتروني:    
تم التسجيل بنجاح.. شكرا لك.
تسجيل
البحث:
الاثنين, 27 مايـو 2019 - 10:37
ثقافة ومجتمع
حجم الخط :
مناطق في الموصل بعد تحريرها في الجانب الايسر
رجل دين يدعو أهالي الموصل الى رفض الافكار "الهدامة" وقائد الشرطة يؤكد: لدينا مهمات اضافية


الكاتب: AHF ,TG
المحرر: AHF
2017/01/20 20:42
عدد القراءات: 8219


 

المدى برس / نينوى

دعا رجل دين، اليوم الجمعة، أهالي المناطق المحررة في الموصل الى إعادة بناء مدينتهم ورفض الافكار "الهدامة" التي جاءت بها الجماعات الضالة، فيما عد قائد شرطة نينوى أن مهمات اخرى ستكون من مسؤولية الشرطة اضافة لتوفير الأمن وحماية المواطنين.

وقال عضو المجمع الفقهي العراقي الشيخ صالح خليل حمودي في خطبة صلاة الجمعة التي أقيمت في جامع ذياب العراقي في الساحل الايسر للموصل، وحضرتها (المدى برس)، إن "الاسلام دين محبة وسلام يحفظ للإنسان كرامته ودمه وماله وعرضه، وليس دين قطع الرؤوس والدماء واغتصاب الاموال والممتلكات، اذ لا إكراه في الدين".

وطالب حمودي أهالي الموصل بـ"النظر الى مدينتهم من جديد وان يكون همهم اعادة بناء المدينة ورفض الافكار الهدامة التي جاءت بها الجماعات الضالة المخربة والمجرمة التي عاثت في الارض فساداً وشوهت صورة الاسلام".

من جهته قال قائد شرطة نينوى العميد الركن واثق الحمداني في حديث الى (المدى برس)، إنه "حضرنا اليوم أول صلاة جمعة أقيمت في الساحل الايسر لمدينة الموصل بعد تحريره ، في جامع ذياب العراقي، وسط اجواء الفرح والأمان التي تعم هذا الساحل من الموصل بعد تحريره من سيطرة تنظيم داعش".

وأضاف الحمداني أن "مهمة شرطة نينوى لا تقتصر على توفير الامن وحماية المواطن فحسب ، بل انيطت لها مسؤولية اخرى وهي اعادة الاستقرار والسلم المجتمعي بين مكونات المحافظة وخصوصا بين الشباب، لذلك ندعوهم الى العمل والتكاتف سوية لاعادة بناء المدينة والاستقرار اليها".

 

 

اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق: