انضم الى قائمتنا البريدية:
البريد الالكتروني:    
تم التسجيل بنجاح.. شكرا لك.
تسجيل
البحث:
الجمعة, 20 ابريـل 2018 - 10:09
أمن
حجم الخط :
مناطق في الموصل بعد تحريرها في الجانب الايسر
الاستخبارات العسكرية تستولي على مقار لـ(داعش) وتعثر على وثائق باللغتين العربية والروسية في الموصل


الكاتب: AR
المحرر: AR
2017/01/18 09:27
عدد القراءات: 3235


المدى برس/بغداد

اعلنت مديرية الاستخبارات العسكرية، اليوم الاربعاء، الاستيلاء على مقار لعناصر تنظيم (داعش) الأجانب، فيما أكدت العثور على وثائق وكتب باللغتين العربية والروسية تروج لـ "لافكار الظلامية" في الموصل.

وقالت مديرية الاستخبارات العسكرية في بيان تلقت (المدى برس) نسخة منه، انها "وبالتنسيق مع استخبارات عمليات نينوى وبناءً على معلومات دقيقة استولت على عدة مقار لعصابات (داعش) من الاجانب الروس والطاجيكيين وعثرت في داخلها على مركز اتصالات متكامل يضم العديد من اجهزة الاتصال والمنظومات الاتصالية في الموصل".

وأضافت المديرية انها "عثرت ايضاً داخل المقار على جهاز لابتوب يضم معلومات مهمة عن عناصر داعش الارهابية بالاضافة الى عدد من الوثائق والكتب باللغتين العربية والروسية تروج للافكار الظلامية"، مشيرة الى "العثور على معمل متخصص بصناعة مجسمات تستخدم لعرض الملابس (مليكانه) يستخدمها داعش بعد ان يلبسها ملابس عسكرية لغرض خداع قواتنا الامنية وطائراتنا في حيي الحدباء والكندي بالموصل".

اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق: