انضم الى قائمتنا البريدية:
البريد الالكتروني:    
تم التسجيل بنجاح.. شكرا لك.
تسجيل
البحث:
الاثنين, 27 مايـو 2019 - 10:21
رياضة
حجم الخط :
احد لاعبي المنتخب العراقي للكرة الشاطئية يقوم بقلب تراب الملعب لتهيئته للتدريبات (2 كانون الاول 2014)
عبطان يوعز بانشاء ملعب للكرة الشاطئية في كربلاء


الكاتب: AR
المحرر: AR
2017/01/16 14:38
عدد القراءات: 10361


المدى برس/بغداد

أوعز وزير الشباب والرياضة عبد الحسين عبطان، اليوم الاثنين، بانشاء ملعب للكرة الشاطئية في محافظة كربلاء يخصص لتدريبات المنتخبات الوطنية والفرق الرياضية ولأقامة المعسكرات التدريبية للكرة الشاطئية في المحافظة.

وقال مدير شباب ورياضة كربلاء علي شمس الدين الشهرستاني في بيان تلقت (المدى برس) نسخة منه، ان "وزير الشباب والرياضة يبدي إهتماما كبيرا بكل الألعاب الرياضية ولاسيما لعبة الكرة الشاطئية التي بدأت تستقطب إهتمام الرياضيين والفرق الرياضية بعد التطور الأخير الذي شهدته اللعبة في العراق"، مبينا ان " الكرة الشاطئية مقبلة على المشاركة في بطولات عربية وقارية فضلا عن الدوري العام للأندية الرياضية".

وأوضح الشهرستاني أنه "سيتم تشكيل لجنة فنية مختصة من المعنيين باللعبة لغرض تحديد الموقع للمباشرة باعداد المخططات المطلوبة للملعب"، مؤكدا أن "حالة التقشف التي يمر بها البلد زادت من عزيمة وإصرار الوزارة في تلبية طموحات ورغبات الرياضيين ولجميع الألعاب الفردية والجماعية".

يذكر أن مدينة كربلاء شهدت خلال العام الماضي إفتتاح مشاريع رياضية مهمة أبرزها ملعب كربلاء الدولي 30 الف متفرج وملعب الشباب سعة الفي متفرج ومسبح حي الحسين الترفيهي فيما تستعد الوزارة في المرحلة المقبلة لافتتاح ملاعب جديدة.

اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق: