انضم الى قائمتنا البريدية:
البريد الالكتروني:    
تم التسجيل بنجاح.. شكرا لك.
تسجيل
البحث:
السبت, 20 يوليــو 2019 - 10:44
اقتصاد
حجم الخط :
أحد النواعير التاريخية في هيت
هيت تدعو لاستثمار ثرواتها الطبيعية لإنعاش اقتصادها والارتقاء بواقعها


الكاتب: HF
المحرر: BK
2017/01/15 19:06
عدد القراءات: 9819


المدى برس/ الأنبار

دعا مجلس هيت، اليوم الأحد، إلى استثمار الثروات الطبيعية الموجودة بالقضاء، غربي الأنبار،(110 كم غرب العاصمة بغداد)، من عيون القير والكبريت وعيون المياه وإقامة منتجعات سياحية وعلاجية، عاداً أن ذلك يسهم في إنعاش الواقعين المحلي والعراقي بشكل عام وتنفيذ مشاريع إعادة الإعمار والتطوير.

وقال رئيس المجلس، محمد الهيتي، في حديث إلى (المدى برس)، إن "المناطق المحررة في هيت تضم العديد من المواقع الغنية بالثروات الطبيعية كعيون القير والكبريت فضلاً عن عيون المياه التي تتميز بقدرات علاجية"، داعياً إلى "استثمار تلك المواقع لتسهم في دعم مشاريع التأهيل والخدمات في القضاء،(70 كم غرب مدينة الرمادي)".

وأضاف الهيتي، أن "بعض المواقع في عيون القير والكبريت موجود في مناطق الجبل وحي القادسية وعين المرج والمعمورة، قد استثمرت قبل عام 2014 لكن احتلالها من قبل (داعش) الإرهابي عطّل ذلك"، مشيراً إلى أن "القير المستخرج من هيت يصلح لاستعمالات عدة منها كمادة عازلة في المباني، ويمكن أن يسهم بتأمين حاجة السوق المحلية وتوفير ملايين الدولارات".

وأكد رئيس مجلس قضاء هيت، على إمكانية "إقامة منتجعات سياحية وعلاجية في القضاء على غرار ما هو موجود بباقي دول العالم لإنعاش واقعه الاقتصادي فضلاً عن المحافظة والبلد بعامة".

يذكر أن قضاء هيت يقع على ضفاف نهر الفرات ويشتهر بنواعيره التأريخية التي دمر أغلبها خلال احتلاله من قبل (داعش)، كما يتميز بواقعه الزراعي.

اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق: