انضم الى قائمتنا البريدية:
البريد الالكتروني:    
تم التسجيل بنجاح.. شكرا لك.
تسجيل
البحث:
الاثنين, 17 يونيـو 2019 - 05:47
سياسة
حجم الخط :
قاعة مجلس النواب العراقي ( الارشيف)
البرلمان يرفع جلسته الى الاحد المقبل


الكاتب: AB
المحرر: AB
2017/01/12 14:20
عدد القراءات: 3580


 

المدى برس / بغداد

رفعت رئاسة مجلس النواب، اليوم الخميس، جلسته الثانية من الفصل التشريعي الثاني للسنة التشريعية الثالثة الى يوم الأحد المقبل، فيما تضمنت الجلسة التصويت على قانون مجلس القضاء الأعلى.

وقال مصدر برلماني في حديث الى (المدى برس)، إن "رئيس مجلس النواب سليم الجبوري رفع جلسته الثانية من الفصل التشريعي الثاني للسنة التشريعية الثالثة الى يوم الأحد المقبل، (15 كانون الثاني 2017)"، مبينا أن "الجلسة شهدت التصويت على مشروع قانون مجلس القضاء الأعلى، وتأجيل التصويت على صيغة قرار بإعتبار مناطق سهل نينوى منطقة منكوبة، بالإضافة الى اتمام القراءة الأولى لمشروع قانون التعديل الاول لقانون العفو العام، وانجاز القراءة الاولى لمشروع قانون التعديل الثالث لقانون المحافظات غير المنتظمة في اقليم".

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن "الجلسة شهدت أيضا قراءة تقرير اللجنة المشكلة لتدقيق طلبات الاستجوابات المقدمة من أعضاء مجلس النواب"، مشيرا الى أن "الجلسة شهدت الموافقة على الطلبات المقدمة من النائبة حنان الفتلاوي لاستجواب رئيس هيئة الاعلام والاتصالات، والطلب المقدم من النائب عواد العوادي لاستجواب وزيرة الصحة، والطب المقدم من النائبة زينب الطائي الاستجواب وزير الزراعة، فيما لم يوافق على طلب النائبة ماجدة التميمي لاستجواب مفوضية العليا للانتخابات، لانها غير مستوفية".

وتابع المصدر، أن "الجلسة شهدت ايضا القراءة الاولى لمشروع قانون انتخابات مجالس المحافظات والاقضية والنواحي، فيما تم تأجيل القراءة الأولى لمقترح قانون البصرة عاصمة العراق الاقتصادية".

وعقد مجلس النواب العراقي، اليوم الخميس، جلسته الثانية من الفصل التشريعي الثاني للسنة التشريعية الثالثة، فيما يتضمن جدول أعمال الجلسة التصويت على مشروع قانون مجلس القضاء الأعلى، واعتبار مناطق سهل نينوى منطقة منكوبة، ومناقشة اربعة قوانين.

اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق: