انضم الى قائمتنا البريدية:
البريد الالكتروني:    
تم التسجيل بنجاح.. شكرا لك.
تسجيل
البحث:
السبت, 20 يوليــو 2019 - 10:04
العالم الآن
حجم الخط :
وزير الخارجية البرتغالي اوغوستو سانتوس
البرتغال تنتظر رد العراق برفع الحصانة عن ولدي السفير في لشبونة


الكاتب: HAA
المحرر: AZ
2017/01/06 18:58
عدد القراءات: 26604


المدى برس/ بغداد

أعلنت الحكومة البرتغالية، اليوم الجمعة، أنها بصدد انتظار رد من الحكومة العراقية بشأن رفع الحصانة عن نجلي السفير العراقي في البرتغال، فيما رفضت الكشف عن الإجراءات التي ستتخذها في حال عدم تلقي الرد من بغداد.

وقال وزير الخارجية البرتغالي اوغوستو سانتوس خلال مؤتمر صحفي عقده في العاصمة البرتغالية لشبونه، نقله موقع نيوز اونلاين البرتغالي وتابعته (المدى برس)، "إن الحكومة البرتغالية بانتظار الرد من السلطات العراقية الذين يقدرون الموقف بشأن رفع الحصانة عن نجلي السفير العراقي في البرتغال ومن المفترض أن يردّوا علينا"، مضيفاً "أنا واثق من أن الرد سيأتي وعندها سنحلل محتوى إجابة الجانب العراقي".

ورفض سانتوس التعليق على ما سيكون الاجراء الذي ستتخذه الحكومة البرتغالية حال عدم استلام الرد العراقي بالموعد النهائي المحدد مشيراً بقوله فقط " نحن بانتظار الرد".

يذكر أن نجلي السفير العراقي لدى البرتغال البالغين السابعة عشرة من العمر متورطان بحادث اعتداء الضرب المبرح على شاب صغير برتغالي في شهر آب الماضي، في حي بونت دي سور بمنطقة الينتيجو، تسببا برقوده في المستشفى وهو فاقد الوعي متأثراً بجراح خطيرة في رأسه .

وفي سعي الادعاء العام البرتغالي لمساءلة ومحاكمة التوأمين عن الحادث، طلب من وزارة الخارجية أن تطلب من الجانب العراقي رفع الحصانة عنهما لهذا الغرض.

اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق: