انضم الى قائمتنا البريدية:
البريد الالكتروني:    
تم التسجيل بنجاح.. شكرا لك.
تسجيل
البحث:
الاثنين, 15 يوليــو 2019 - 23:10
سياسة
حجم الخط :
الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند خلال مؤتمر صحافي مشترك مع رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، في القصر الحكومي بالمنطقة الخضراء، وسط بغداد
هولاند: ندعم عمليات تحرير الموصل ونأمل حصول عملية انتقال سياسي في سوريا


الكاتب: AR
المحرر: AR
2017/01/02 13:14
عدد القراءات: 8141


 

المدى برس/ بغداد

أكد الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند، اليوم الاثنين، دعم بلاده لعمليات تحرير نينوى من سيطرة (داعش)، وفيما رجح تحرير الموصل خلال اسابيع، اعرب عن امله في حصول عملية انتقال سياسي في سوريا.

وقال هولاند، خلال مؤتمر صحافي مشترك مع رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، في القصر الحكومي بالمنطقة الخضراء، وسط بغداد، وحضرته (المدى برس)، إنه "كنت قبل سنتين ونصف في بغداد وكان الوضع صعبا جدا لان (داعش) سيطر على المدن ووصل الى ابواب بغداد"، مبيناً ان "القوات العراقية تمكنت من استعادة اغلب تلك المدن".

وأضاف هولاند أن "فرنسا كانت الى جانب العراق وتقدم المشورة والمساندة وطائراتها الحربية وبطارية المدفعية ضد (داعش) العراقيون فقط هم من يقاتلون "، مؤكداً ان "اهم اولوياتنا هي حماية المدنيين واستئصال الارهاب ومعركتنا ستكون رابحة ولابد ان نلم الشمل والمصالح الوطنية والهدف المقبل بعد القضاء على داعش في العراق هو الرقة في سوريا".

وبين الرئيس الفرنسي ان "المعركة في الموصل تربحها القوات العراقية المقاتلة وانا ارى ان يكون حسم المعركة في الموصل خلال اسابيع وليس سنوات"، مشيراً الى "مناقشة اعادة البناء وان يكون هناك تعاون حول اعادة الاعمار والجهد الانساني".

وشدد هولاند على ضرورة ان "نتوصل الى حل سياسي في سوريا لان ما يحصل في العراق وسوريا يؤثر في اوروبا"، مضيفاً اننا "نتمنى ان يكون هناك انتقال سياسي في سوريا وحكومة جامعة لكل الاطياف وبذلك ستكون المعركة ضد داعش فاعلة". 

اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق: