انضم الى قائمتنا البريدية:
البريد الالكتروني:    
تم التسجيل بنجاح.. شكرا لك.
تسجيل
البحث:
السبت, 17 اغســطس 2019 - 13:10
رياضة
حجم الخط :
ملعب الشعب الدولي
الفيفا يستجيب لطلب العراق بفتح مناقشة رفع الحظر عن ملاعبه


الكاتب:
المحرر: AZ
2016/11/10 17:55
عدد القراءات: 12477


المدى برس/ بغداد

أعلن الاتحاد العراقي المركزي لكرة القدم، اليوم الخميس، عن استجابة الاتحاد الدولي لطلب فتح ملف رفع الحظر عن الملاعب العراقية، طالب الجمهور الرياضي بالابتعاد عن شعارات "الحقد السياسي".

وقال الاتحاد في بيان تلقت (المدى برس)، نسخة منه، أن "اﻻتحاد الدولي لكرة القدم استجاب لطلب اﻻتحاد العراقي لكرة القدم بشأن فتح ملف رفع الحظر الدولي عن الملاعب العراقية"، مضيفاً "نحن بدورنا سندعم الملف وبكل قوة لرفع الحظر ولو جزئياً حتى لو عن محافظة كربلاء أو محافظة البصرة إن كانت العاصمة بغداد غير مستقر الأمن فيها".

وطالب الاتحاد بحسب البيان "جماهيرنا الرياضية بعدم رفع اللافتات غير الشرعية والمُعبّرة عن الحقد السياسي"، داعياً إياهم "الى أن ﻻ يخلطوا بين الرياضة والسياسة حالنا حال بعض دول الخليج".

وكان الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا)، اعلن في الـ(السابع من ايار 2016)، رفضه لطلب تقدم به الاتحاد العراقي بشأن رفع الحظر عن الملاعب العراقية، وعزا الرفض الى الاوضاع "العنيفة" التي تشهدها البلاد، فيما حذر من اقامة المباريات الودية في العراق للأسباب ذاتها.

يشار الى أن الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) يفرض حظراً على اللعب في الملاعب العراقية بسبب الوضع الامني في البلاد، على الرغم من المساعي الحثيثة للاتحاد العراقي برفع هذا الحظر.

 

اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق: