انضم الى قائمتنا البريدية:
البريد الالكتروني:    
تم التسجيل بنجاح.. شكرا لك.
تسجيل
البحث:
الاثنين, 27 مايـو 2019 - 11:03
رياضة
حجم الخط :
بطل الكيكو شنكاي فارس الجبوري خلال تدريباته بالضلوعية
بطل الكيكو شنكاي فارس الجبوري يستغرب "تجاهل" إنجازاته ومشاركته بالبطولات على حسابه الخاص


الكاتب: AM
المحرر: BK
2016/11/18 12:33
عدد القراءات: 48579


المدى برس/ صلاح الدين

استغرب بطل المنتخب الوطني بالكيكو شنكاي فارس خليل الجبوري من "تجاهل" وزارة الشباب والرياضة والحكومة المحلية في صلاح الدين، (170 كم شمال العاصمة بغداد)، "إنجازاته وبطولاته" المحلية والقارية، برغم مشاركته فيها على "حسابه الخاص"، في حين دعت إدارة منتدى شباب ورياضة الضلوعية، الجهات الرياضية المعنية بضرورة الاهتمام باللاعب الذي رفع اسم العراق عالياً في المحافل الخارجية.

وقال الجبوري، في حديث إلى (المدى برس)، "عدت إلى العراق بعد مشاركتي في البطولة العربية بلبنان ضمن المنتخب العراقي للعبة الكيكو شنكاي، بعد الحصول على الميدالية الفضية، لإحرازي المرتبة الثانية، بوزن أقل من 70 كغم، عدا حصولي على الأولى عراقياً".

وأضاف الجبوري، أن "الفريق العراقي ضم 14 لاعباً، في حين تنافس بالبطولة التي تواصلت على مدى ثلاثة أيام، ممثلو عشر دول عربية"، وتابع "لولا مشاركتي بفعالية افتتاح البطولة والحالة النفسية التي أعيشها لحصلت على المركز الأول".

وأكد لاعب المنتخب الوطني، أن "حب اللعبة جعلني أواصل المسيرة منذ 16 عاماً برغم تجاهل المسؤولين وقلة الدعم"، متابعاً "أقوم حالياً بتدريب أكثر من 50 شاباً بمختلف الفئات العمرية في الضلوعية ورشحت لتدريب فريق محافظة صلاح الدين بعد أن تلقيت تدريبات مكثفة لمدة أربعة اشهر في المنتخب الوطني، كانت تكاليفها من حسابي الخاص".

وبيّن البطل العراقي بلعبة الكيكو شنكاي أن "عائلتي هي من تحملت تكاليف سفري إلى لبنان وما تزال تسدد الديون، كما اشتريت البدلة التي شاركت بها في البطولة من حسابي الخاص"، مستغرباً من "عدم اهتمام المسؤولين في وزارة الشباب والرياضة والحكومة المحلية في صلاح الدين، بإنجازاتي التي رفعت من خلالها اسم العراق في المحافل القارية، بعد حصولي على المرتبة الثالثة على مستوى قارة آسيا".

من جهته قال مدير منتدى شباب ورياضة الضلوعية، حسين على مهدي، في حديث إلى (المدى برس)، إن "اللاعب خليل فارس الجبوري، حقق مكاسب رياضية مهمة على المستوى المحلي والعربي والدولي ويعد طاقة كبيرة ضمن رياضة الكاراتيه برغم افتقاره للدعم اللازم".

وذكر مهدي، أن "منتدى الضلوعية، برغم تواضع إمكاناته، وفر للاعب الجبوري قاعة خاصة ليتدرب فيها ساعات عدة"، داعياً الجهات الرياضية المعنية إلى "احتضان الجبوري ودعمه لتنمية قدراته ويتمكن من إحراز المزيد من الإنجازات التي ترفع اسم العراق في المحافل الخارجية لاسيما أنه يدرب فئات عمرية قد يكون لها مستقبلها في مجال اللعبة".

اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق: