انضم الى قائمتنا البريدية:
البريد الالكتروني:    
تم التسجيل بنجاح.. شكرا لك.
تسجيل
البحث:
الاحد, 25 اغســطس 2019 - 01:00
العالم الآن
حجم الخط :
السواحل اليونانية
العثور على هيكل عظمي في موقع يوناني غرقت فيه سفينة قبل ألفي عام


الكاتب:
المحرر: BK
2016/09/20 22:37
عدد القراءات: 17802


 

المدى برس/ فرنسا

كشفت مجلة علمية أميركية، اليوم الثلاثاء، عن عثور علماء الآثار على هيكل عظمي بشري مقابل إحدى الجزر اليونانية حيث غرقت سفينة تجارية قبل ألفي عام، مبينة أنهم ينتظرون سماح السلطات اليونانية لهم بفك الشفرة الوراثية للعظام لتكون المرة الأولى التي يتعرف العلماء فيها على ملامح وخواص غريق من العصور القديمة.

وقالت مجلة نيتشر Nature العلمية، بحسب ما أوردت وكالة الصحافة الفرنسية، وتابعته (المدى برس)، إن "علماء آثار عثروا على هيكل عظمي بشري في موقع غرقت فيه سفينة تجارية قبل ألفي عام، قبالة جزيرة انتيكيثيرا اليونانية"، مشيرة إلى أن "الباحثين يأملون بتحديد الخاصيات الوراثية للهيكل".

 وأضافت نيتشر، أن "تاريخ العثور على حطام السفينة يعود إلى العام 1900، حيث غرقت في القرن الأول قبل الميلاد"، مبينة أن "السفينة اكتسبت شهرة واسعة بسبب العثور فيها على جهاز انتيكيثيرا، الذي يعد أقدم جهاز معروف للحسابات الفلكية".

وذكرت المجلة العلمية المرموقة، أن "حملات بحث واستكشاف عديدة تنظم باستمرار في حطام السفينة، كان آخرها في (الـ31 من آب 2016)، حين عثر الباحثون على بقايا عظام مدفونة على عمق خمسين سنتيمترا من التراب وقطع الفخار وسط أشياء معدنية لم تعرف ماهيتها"، مؤكدة أن "الباحثين عثروا تحديدا على جزء من الجمجمة وثلاثة أسنان وعظمتي ذراع وبعض الضلوع وعظمتي فخذ، يرجحون أن تكون لشخص واحد".

ونقلت المجلة عن الباحث المتخصص في تحليل الحامض النووي DNA في متحف التاريخ الطبيعي في كوبنهاغن، هانيس شرودر، قوله إن "الفحص الأولى أظهر أن العظام تعود لشاب، ولا تبدو عليها آثار الزمن الطويل الممتد على مدى ألفي سنة".

وعدت نيتشر، أن من "شأن فحص الحامض النووي أن يحدد خواص صاحب تلك العظام، من حيث لون العين والشعر وأصله الجغرافي والشعب الذي ينتمي إليه"، لافتة إلى أن هنالك "احتمالات كثيرة بشأن شخصية صاحب العظام، إذ ربما كان يعمل في السفينة، أو مسافرا فيها، من دون استبعاد أن يكون عبداً".

وتابعت المجلة، أن "العلماء ينتظرون الإشارة من السلطات اليونانية للشروع بمحاولة فك الشفرة الوراثية للعظام، وإذا ما توصلوا إلى نتائج ملموسة، ستكون هذه المرة الأولى التي يتعرف العلماء فيها على الملامح والخواص العائدة لشخص قضى غرقا في العصور القديمة، لاسيما أن الجثث تكون عادة فريسة للأسماك"، مستطردة أن "العلماء أطلقوا على صاحب الهيكل العظمي اسم بامفيلوس، وهو اسم مكتوب على زجاجة نبيذ عثر عليها في الموقع".

وذكرت نيتشر، أن "أقدم هيكل عظمي بشري تمكن العلماء من دراسة خاصياته الوراثية، يعود إلى 45 ألف عام".

اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق: