انضم الى قائمتنا البريدية:
البريد الالكتروني:    
تم التسجيل بنجاح.. شكرا لك.
تسجيل
البحث:
الاحد, 25 اغســطس 2019 - 00:46
ثقافة ومجتمع
حجم الخط :
مجلس صلاح الدين في جلسته التي عقدها في مدينة تكريت
مجلس صلاح الدين يقرر جباية الأموال من المواطنين لتطوير الخدمات البلدية


الكاتب: AR ,HH
المحرر: AR ,HH
2016/08/09 13:11
عدد القراءات: 2269


 

المدى برس/ صلاح الدين

صوت مجلس محافظة صلاح الدين، اليوم الثلاثاء، على جباية الاموال من المحال والمعامل والوحدات السكنية لدعم وتطوير الخدمات البلدية، فيما أكد رئيس المجلس أن القرار حظي بموافقة ديوان الرقابة المالية.

وقال رئيس مجلس محافظة صلاح الدين أحمد الكريم في حديث الى (المدى برس) إن "مجلس محافظة صلاح الدين عقد اليوم جلسته الاعتيادية الـ17 لبحث ملف النازحين ومناقشة جباية الأموال من المواطنين".

وأضاف الكريم أن "المجلس صوت خلال الجلسة بالإجماع على قرار جباية الاموال من المواطنين واصحاب المحال والمعامل في المحافظة لدعم وتطوير الخدمات البلدية"، مشيرا إلى أن "القرار حظي بموافقة ديوان الرقابة المالية".

وفي سياق اخر اكد الكريم أنه "عقد اجتماعاً لعدد من المنظمات غير الحكومية عقب الجلسة لاستعراض تقارير حول توزيع المواد الإغاثية والمساعدات"، لافتاً الى أنه "تم الاتفاق على ترشيح وكيل عن كل بناية يقطنها نازحون لتسهيل عملية التواصل والتوزيع".

يذكر أن المناطق المحررة من (داعش) تعاني من دمار كبير يعيق إمكانية عودة الأهالي إليها، في ظل عدم قدرة الحكومة على إعمارها نتيجة الأزمة المالية الخانقة التي تواجهها حالياً بسبب تراجع أسعار النفط العالمية ونفقات الحرب ضد "الإرهاب".

اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق: