انضم الى قائمتنا البريدية:
البريد الالكتروني:    
تم التسجيل بنجاح.. شكرا لك.
تسجيل
البحث:
الثلاثاء, 16 يوليــو 2019 - 19:13
سياسة
حجم الخط :
جانب من جلسة مجلس الوزراء الاعتيادية اليوم 19 تموز 2016
مجلس الوزراء يوافق على اعداد خطة التنمية الوطنية للسنوات 2018_2022


الكاتب: HH
المحرر: AZ ,HH
2016/08/03 16:58
عدد القراءات: 1603


المدى برس/ بغداد 

وافق مجلس الوزراء العراقي، اليوم الاربعاء، على اعداد خطة التنمية الوطنية للسنوات 2018_2020، فيما وافق على ادراج مشاريع خطة الكهرباء الطارئة لمحافظة البصرة ضمن التخصيصات المالية للمحافظة للعام 2016.

وقال المكتب الاعلامي لرئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي في بيان تلقت (المدى برس)، نسخة منه، أن "مجلس الوزراء وافق خلال جلسته الاعتيادية التي عقدت اليوم، على ادراج مشاريع خطة الكهرباء الطارئة لمحافظة البصرة ضمن التخصيصات المالية للمحافظة وفقا للجداول الواردة ربط كتابها ذي العدد (1401) والمؤرخ في 12/6/2016 ضمن خطة المحافظة آنفا لعام 2016 والتي تم تامين التخصيص المالي والسيولة النقدية اللازمة لتنفيذها بمبلغ مقداره(95,655,000,000) دينار، لاكمال تطوير الواقع الكهربائي وتحسين مستوى تجهيز المواطنين بالطاقة الكهربائية".

واضاف مكتب العبادي، أن "مجلس الوزراء وافق ايضاً على خطوات العمل لاعداد خطة التنمية الوطنية للسنوات 2018 -2022 الواردة بموجب كتاب وزارة التخطيط ذي العدد (2/6/4250) والمؤرخ في 25/2/2016"، مبيناً أن "المجلس أقر توصية وزارة الخارجية بشان توسيع ساحة عمل القنصلية الهندية في محافظة اربيل لتشمل محافظة نينوى اضافة الى محافظات(اربيل، والسليمانية، ودهوك) مع التاكيد على احتفاظ جمهورية العراق بحقها في فتح قنصلية عامة في الجمهورية الهندية مستقبلا طبقا لمبدأ المعاملة بالمثل".

وتابع المكتب الاعلامي لرئيس مجلس الوزراء أن "مجلس الوزراء وافق على اصدار النظام رقم ( ) لسنة 2016، نظام المراسم الذي دققه مجلس شورى الدولة، استنادا الى احكام المادة(80/البند ثالثا) من الدستور والمادة(2) من قانون المراسم رقم(26) لسنة 2000، مع الاخذ بعين النظر الملاحظات التي وافق عليها مجلس الوزراء".

اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق: