انضم الى قائمتنا البريدية:
البريد الالكتروني:    
تم التسجيل بنجاح.. شكرا لك.
تسجيل
البحث:
الثلاثاء, 23 يوليــو 2019 - 05:10
ثقافة ومجتمع
حجم الخط :
باحثو جامعة كربلاء يسقون النباتات بـ"النقال" ويكتشفون فطريات مقاومة لأمراض النبات


الكاتب: TT
المحرر: BK
2016/05/26 18:21
عدد القراءات: 5860


 

المدى برس/ كربلاء

أعلن باحثون بجامعة كربلاء، اليوم الخميس، عن ابتكار طريقة "ذكية" لتحديد درجة رطوبة الأرض وسقي المزروعات عن طريق الهاتف النقال، وفي حين بينوا اكتشاف سلالة فطرية تقاوم أمراض النبات وتقلل من استعمال المبيدات الكيماوية، أكدوا أن المركز الوطني الأميركي لمعلومات التقنية الحيوية سجل ذلك الاكتشاف لأهميته.

وقال رئيس الفريق التدريسي في جامعة كربلاء، علي فوزي، في حديث إلى (المدى برس)، إن "فريقاً بحثياً من كلية العلوم قسم علوم الحاسبات، يضم مجموعة طلبة ابتكر طريقة ذكية لسقي المزروعات، بنظام يعتمد على تقنية الاردوينو"، مشيراً إلى أن "الطريقة تعمل على تحديد درجة رطوبة الأرض من خلال متحسسات تُثبت داخلها لإرسال المعلومات إلى الهاتف النقال الخاص بالمزارع لتنبيهه بضرورة تشغيل مضخات السقي عبر هاتفه أيضاً".

يذكر أن آردوينو Arduino، عبارة عن لوحه تطوير إلكترونية Development Board تتكون من دارة إلكترونية مفتوحة المصدر مع متحكم دقيق على لوحة واحدة يتم ببرمجتها عن طريق الحاسوب، وهي مصممة لتسهيل استعمال الإلكترونيات التفاعلية في مشاريع وتطبيقات متعددة.

وأضاف فوزي، أن بالإمكان "تطوير المنظومة مستقبلا ليتم التحكم بها وتشغيلها للاطلاع على تفاصيل المزروعات عن طريق الانترنت لتوجيه الايعازات اللازمة، فضلاً عن تزويده بخلايا شمسية لتوفير الطاقة اللازمة له والحفاظ على البيئة المستدامة"، مبيناً أن "التجارب التي أجريت على المنظومة أثبتت أنها تقلل كمية المياه المستخدمة في السقي إلى الثُلث، وإمكانية الاستفادة منها في سقي الحدائق المنزلية والمزارع والبساتين الكبيرة من دون الحاجة إلى كثير من الوقت أو الأيدي العاملة".

من جانبه قال عميد كلية الزراعة بجامعة كربلاء، ثامر كريم خضير، في حديث إلى (المدى برس)، إن "فريقاً بحثياً من الكلية تمكن من اكتشاف وتسجيل سلالة فطرية جديدة مقاومة للعديد من مسببات أمراض النبات وتعفن البذور لاسيما الطماطم والبطاطا والفلفل وأنواع مختلفة من نباتات الزينة"، مضيفاً أن "السلالة الفطرية المكتشفة تابعة إلى الفطر الترايكوديرما اتروفيريد، وتعد من السلالات المتميزة عن نظيراتها من حيث الكفاءة الأحيائية المقاومة لمسببات أمراض النبات".

وأوضح خضير، أن "الاكتشاف يسهم في تقليل الاعتماد على المبيدات الكيماوية، ويساعد على زيادة مقاومة النبات ومناعته والحد من نمو الأمراض التي تصيبه، فضلا عن خلوه من أي خطورة على صحة الإنسان"،مبينا أن "الأستاذين المكتشفين لهذه السلالة اعتمدا على تقنية تفاعل البلمرة المتسلسل لتحديد التتابع النيوكلوتيدي ومقارنته مع البيانات ذات العلاقة بالحوامض النووية المعتمدة علمياً".

واستطرد عميد كلية الزراعة بجامعة كربلاء، أن "المركز الوطني الأميركي لمعلومات التقنية الحيوية، سجل الاكتشاف الأول من نوعه في العراق بإسم الاستاذين في كلية الزراعة بجامعة كربلاء الدكتور عقيل نزال العابدي والدكتورة زينب عليوي التميمي". 

وكانت جامعة كربلاء، قد اعلنت في (الـ28 من آذار 2016)، عن اكتشاف سلالات فايروسية مسببة لتلف المحاصيل الزراعية وارتفاع خسائرها، ونجاحها بزراعة أنواع من الخضراوات المضادة للسرطان أو ذات القيمة الغذائية العالية، مؤكدة سعيها اعمام التجربة بالتنسيق مع الجهات المختصة.

يذكر أن جامعة كربلاء تأسست في عام 2002 ويقع مقرها في مدينة كربلاء المقدسة،(108 كم جنوب العاصمة بغداد)، وتضم 16 كلية، منها الزراعة التي تأسست عام 2005.

اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق: