انضم الى قائمتنا البريدية:
البريد الالكتروني:    
تم التسجيل بنجاح.. شكرا لك.
تسجيل
البحث:
الاحد, 25 اغســطس 2019 - 00:44
اقتصاد
حجم الخط :
اسطول شاحنات تابع للنقل البري العراقي
الجمارك تتفق مع السكك الحديد لتفعيل القناة الجافة بين منافذ البصرة ومخازن الشالجية


الكاتب: AHF ,TG
المحرر: AHF
2016/04/27 18:04
عدد القراءات: 8668


 

المدى برس / بغداد

أفاد مصدر في الهيئة العامة للجمارك، اليوم الاربعاء، بأن الهيئة اتفقت مع الشركة العامة للسكك الحديد لتفعيل القناة الجافة بين منافذ البصرة والمخازن الجمركية في الشالجية، وفيما بيّن أن الاتفاق يؤمن نقل البضائع وتخفيف العبء على المناطق الجنوبية وحماية الطرق البرية، شكا من زيادة شركات النقل لاحمال عجلات الحمل الخاصة بها.

وقال المصدر في حديث الى (المدى برس)، إن "الهيئة اتفقت مع الشركة العامة للسكك الحديد لتفعيل القناة الجافة بين منافذ محافظة البصرة والمخازن الجمرگية في منطقة الشالچية".

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن إسمه ان "هذا الإتفاق يؤمن نقل البضائع وإتمام عملية الترسيم الجمرگي من المخازن المذكورة كما انه سيؤدي إلى تخفيف العبأ على المناطق الجنوبية ويساهم في حماية الطرق البرية"

وتابع المصدر أن "شركات النقل تزيد من أحمال عجلات الحمل الخاصة بها مما يؤثر سلباً على النوع العام للطرق وهذا واضح بالطريق الذي يربط مؤانئ ام قصر بالبصرة"، مبينا أن "هذا الاتفاق من شأنه ان يحقق التشغيل الإقتصادي للسكك الحديدية والتي كانت شبه معطلة".

واوضح المصدر ان "هناك الكثير من الشحنات وصلت والعمل يجري بإنسيابية عالية ودون مشاكل".

 

اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق: