انضم الى قائمتنا البريدية:
البريد الالكتروني:    
تم التسجيل بنجاح.. شكرا لك.
تسجيل
البحث:
الاربعاء, 26 يونيـو 2019 - 10:11
سياسة
حجم الخط :
رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي خلال منح الثقة لحكومته بمجلس النواب في شهر ايلول 2014، تصوير/ (محمود رؤوف).
نائب كردي: الكتل الكردستانية النيابية لن تصوت على أي وزير لم يرشح من قبلها


الكاتب: MA
المحرر: BK
2016/03/31 19:26
عدد القراءات: 2961


المدى برس/ كركوك

أكد قيادي في الاتحاد الوطني الكردستاني، اليوم الخميس، أن الكتل الكردستانية "لن تصوت" على أي مرشح كردي للوزارة الجديدة لم ترشحه هي، مطالباً بضرورة منح الكرد "حصتهم الحقيقية" في الحكومة الاتحادية الجديدة.

وقال النائب شوان داودي، في حديث إلى (المدى برس)، إن "الكتل الكردستانية تريد تغيير الحكومة الاتحادية لتقديم خدمات أفضل للمواطنين ومكافحة الفساد"، عاداً أن "التغيير ينبغي أن يكون شاملاً ويشمل مفاصل الحكومة كلها وليس الوزراء فقط، لأن تبديل الأشخاص لن يغير من الوضع الإصلاحي شيئاً".

وأضاف القيادي في الحزب الذي يرأسه رئيس الجمهورية السابق، جلال طالباني، أن "الكتل الكردستانية لن تصوت على أي نائب كردي يرشح نفسه من دون الرجوع إليها"، مبيناً أن "الكتل الكردستانية أبلغت رئيس الحكومة، حيدر العبادي، بضرورة اطلاعها والرأي العام على أسباب تغيير الوزراء الكرد، وإلا فإنها لن تكون مع التغيير الوزاري".

وأوضح داودي، أن الكتل الكردستانية لن تصوت على أي مرشح للكابينة الجديدة إذا ثبت لها أنه من البعثيين القدامى"، مؤكداً أن "الكرد ينبغي أن يطالبوا بحقوقهم ويحصلوا على 20 بالمئة من المناصب الوزارية برغم أن نسبتهم في البرلمان أقل من 15 بالمئة".

وكانت الكتل الكردستانية النيابية، أكدت أمس الأربعاء،(الثلاثين من آذار 2016 الحالي)، في أعقاب استقبالها من قبل رئيس الجمهورية، فؤاد معصوم، بمكتبه بالعاصمة بغداد، بحسب بيان رئاسي تسلمت (المدى برس) نسخة منه، دعمها أي إصلاح "حقيقي وجذري" في بنى الدولة العراقية لمحاربة "الفساد" وتحقيق العدالة الاجتماعية وتحسين أوضاع المواطنين كافة، وفي حين رفضت أي "انتهاك لحقوقهم" باسم الإصلاح، ومبدأ "التفرد بالقرار"، شددت على ضرورة التمسك بالدستور كمرجع اعلى لمبدأ الشراكة الحقيقية.

وكان رئيس مجلس الوزراء، حيدر العبادي، قد قدم اليوم الخميس، لمجلس النواب، الكابينة الوزارية الجديدة، للتصويت عليها، بعد أن عقد اجتماعاً مغلقاً مع رئيس المجلس، سيلم الجبوري.

اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق: