انضم الى قائمتنا البريدية:
البريد الالكتروني:    
تم التسجيل بنجاح.. شكرا لك.
تسجيل
البحث:
الاحد, 19 نوفمبر 2017 - 15:12
أمن
حجم الخط :
مرقد السيد محمد في قضاء بلد
مصادر تؤكد "استعراض" مسلحين في قضاء بلد والقائممقامية تنفي


الكاتب: AM ,RS
المحرر: RS ,
2014/03/25 12:40
عدد القراءات: 3315


 

 

المدى برس / صلاح الدين

افاد مصدر من ادارة قضاء بلد، التابع لمحافظة صلاح الدين، ان"مسلحين" يرتدون الملابس المدنية ويستقلون نحو "12 سيارة من نوع سايبا"، قاموا باستعراض اسلحتهم داخل القضاء، مؤكدين انهم التقوا بالقائممقام قبل خروجهم منه، وفيما نفت القائمقامية حدوث مثل هذا الامر، اكدت ان القادمين هم "زوار" اتوا لزيارة اقاربهم في القضاء.

وقال المصدر في حديث الى (المدى برس)، ان "مسلحين يقدر عددهم بـ30 شخصا يستقلون نحو 12سيارة من نوع (سايبا)، قاموا بالاستعراض وسط القضاء"، مؤكدا ان المسلحين "يحملون اسلحة خفيفة ومتوسطة ويرتدون (تي شيرتات) سوداء، وبناطيل مرقطة واحذية عسكرية وعلى اكتافهم شعارات صفراء وسياراتهم تحمل لافتات عليها شعارات وصور دينية".

واضاف المصدر ان "القائممقام ارسل الشرطة لجلب المسلحين، واجتمع معهم لحوالي نصف الساعة، ثم خرجوا من عنده الى جهة مجهولة خارض القضاء"، مشيرا الى ان "دخول المسلحين سبب حالة من الحساسية بين اهالي المدينة".

من جهته قال قائممقام قضاء بلد عامر العبيدي، ان "الأنباء التي تحدث عن دخول مسلحين الى مركز القضاء ليس لها أساس من الصحة"، مؤكدا انهم "مجموعة من الزوار القادمين الى زيارة أقاربهم في مركز القضاء وزيارة السيد محمد يقدر عددهم بعشرين شخصا يستقلون خمسة سيارات التقيت بهم شخصيا".

وأضاف "وجهت الشرطة لمرافقتهم أثناء زيارتهم السيد محمد ".

يذكر أن صلاح الدين، مركزها مدينة تكريت، تعد من المحافظات التي تشهد أعمال عنف مستمرة، فضلاً عن كونها من بين المناطق ذات الغالبية السنية التي شهدت حراكاً مناوئاً للحكومة على مدى أكثر من عام.

 

 

اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق: