انضم الى قائمتنا البريدية:
البريد الالكتروني:    
تم التسجيل بنجاح.. شكرا لك.
تسجيل
البحث:
السبت, 20 يوليــو 2019 - 09:50
ثقافة ومجتمع
حجم الخط :
نحو سياسة اعلامية لمكافحة الفساد.. شعار المؤتمر
النزاهة توصي بميثاق شرف يحافظ على المال العام ويقضي على الفساد


الكاتب: MJ
المحرر: RS ,SR
2012/12/08 14:51
عدد القراءات: 1419


المدى برس/ بغداد

دعت هيئة النزاهة، اليوم السبت، إلى إصدار ميثاق شرف للمحافظة على المال العام بالاشتراك مع وسائل الإعلام، وبينما شددت الهيئة على دور الإعلام في محاربة الفساد، طالب إعلاميون، هيئة النزاهة، بالمزيد من الشفافية في نشر نتائج التحقيقات التي تقوم بها.

وقال رئيس هيئة النزاهة القاضي علاء حميد في حديث إلى "المدى برس"، إن "الإعلام الهادف له دور كبير في مناصرة هيئة النزاهة في عملها بمحاربة الفساد ومحاصرة المفسدين والمحافظة على المال العام".

وأضاف حميد على هامش المؤتمر العلمي الأول لمكتب المفتش العام في الهيئة العامة لخدمات البث والإرسال، المنعقد ببغداد اليوم، "نعتقد اذا أخرجنا ميثاق شرف للمحافظة على المال العام تشترك فيه كل وسائل الإعلام، يصدر عنه توصيات خاصة ومهمة في الحفاظ على المال سيكون سبب رئيسيا في القضاء على الفساد".

من جانبه، قال عضو مكتب المفتش العام في شبكة الإعلام العراقي محمود عبدالله في حديث إلى "المدى برس"، إنه "تم طرح عدد من البحوث العلمية خلال المؤتمر من قبل أساتذة جامعيين باختصاصات مختلفة تناولت الدور العلمي في محاربة الفساد"، مبيناً ان "البحوث تطرقت أيضا إلى سبل إيجاد حلول علمية للحد من ظاهرة الفساد بالاعتماد على المعلومات الصحيحة".

وأضاف عبد الله ان "المشاركين اكدوا على ضرورة إعطاء دور كبير لوسائل الإعلام للكشف عن حالات الفساد، كما دعوا هيئة النزاهة إلى ان تكون اكثر شفافية مع وسائل الإعلام في تقديم المعلومات"، مضيفاً "كما طالب المشاركون وسائل الإعلام ان تكون متوازنة في نقل المعلومات وخاصة المتعلقة بالفساد".

وأكد عبد الله "وجود مساع للإعلان عن شراكة بين وسائل الإعلام و مكاتب المفتشين العموميين وهيئة النزاهة لمحاربة الفساد"، مبيناً أن "هذا المؤتمر يعد خطوة أولى نحو إيجاد حلول جذرية للفساد بمساعدة الأساتذة الاكاديميين".

يذكر ان عددا من الجامعات العراقية شاركت بالمؤتمر، وحضره المئات من الاكاديميين في مختلف الاختصاصات، وعدد من الإعلاميين، وعقد المؤتمر في ذكرى اليوم العالمي لمكافحة الفساد.

وتعد ظاهرة الفساد التحدي الأكبر إلى جانب الأمن، الذي تواجهه الحكومات العراقية منذ انتهاء الحرب الأميركية على العراق في 2003.

وبلغت مستويات الفساد في العراق حدا أدى بمنظمات دولية متخصصة إلى وضع العراق في مقدمة البلدان الأكثر فسادا في العالم، وحل العراق في العام الحالي 2012 في المرتبة الثالثة من حيث مستوى الفساد فيه.

اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق: