انضم الى قائمتنا البريدية:
البريد الالكتروني:    
تم التسجيل بنجاح.. شكرا لك.
تسجيل
البحث:
السبت, 17 اغســطس 2019 - 13:24
ثقافة ومجتمع
حجم الخط :
معالجة أحد جرحى تفجير باب المشهد في مستشفى الحلة المركزي
بابل تقرر إرسال جرحى باب المشهد للعلاج خارج العراق وتعين ذويهم


الكاتب: MT
المحرر:
2012/12/04 13:49
عدد القراءات: 3765


المدى برس / بابل

قرر مجلس محافظة بابل، اليوم الثلاثاء، إرسال جرحى التفجير المزدوج في منطقة باب المشهد، الخميس الماضي، للعلاج خارج البلاد، وفي حين خصص مبلغ مالية لتأهيل المحلات التي تضررت إثر التفجير، أكدت إدارة المحافظة توجهها لتعيين ذوي ضحايا الانفجار في أجهزة الداخلية ودوائر المحافظة.

وقال رئيس مجلس محافظة بابل كاظم تومان في حديث إلى (المدى برس)، على هامش جلسة استثنائية عقدها المجلس، اليوم، إن "المجلس قرر إرسال الجرحى المصابين جراء التفجير المزدوج الأخير في منطقة باب المشهد ممن لم تستطع الأجهزة الطبية معالجتهم إلى خارج البلاد ".

وأضاف تومان أن "المجلس الزم محافظ بابل بتأهيل المحلات التي تضررت جراء حادث التفجير المزدوج وعددها خمسة عشر محلا تجاريا من المشاريع الصغرى في المحافظة وهي من صلاحيته".

وكان مجلس محافظة بابل قد عقد صباح اليوم الثلاثاء، جلسة استثنائية واستضاف فيها محافظ بابل محمد المسعودي ورؤساء الأجهزة الأمنية كافة في المحافظة لتدارس الوضع الأمني بالمحافظة، كما استضاف بعض ذوي ضحايا تفجير باب المشهد.

من جانبه أكد محافظ بابل محمد المسعودي، في حديث إلى (المدى برس)  إن "المحافظة ستقوم بتعيين فرد لكل عائلة من أهالي ضحايا التفجير المزدوج في الأجهزة الأمنية ممن تتوافق أعمارهم مع تعليمات وزارة الداخلية أما الذين لا تتوافق أعمارهم مع تلك التعليمات فسيتم تعيينهم في دوائر المحافظة دون شروط مسبقة".

وكان العشرات من أهالي ضحايا تفجيرات باب المشهد الأخيرة في الحلة مركز محافظة بابل (100 كم جنوب بغداد)،قد نظموا أمس الاثنين، اعتصاماً مفتوحاً في موقع التفجير، للمطالبة بكشف مرتكبي تلك التفجيرات التي راح ضحيتها (204) بين قتيل وجريح، وإعدامهم في موقع التفجير، وإرسال الجرحى للعلاج خارج العراق أو في إقليم كردستان.

وكان مجلس محافظة بابل، اليوم الثلاثاء، قد أعلن عن تعليق جلساته حتى إشعار آخر، احتجاجاً على تردي الأوضاع الأمنية في المحافظة، فيما اشترط حضور وزير الداخلية وكالة رئيس الحكومة نوري المالكي ووزير الدفاع سعدون الدليمي للمحافظة لإنهاء التعليق.

وأعلنت وزارة الداخلية العراقية امس الأحد، في بيان تلقت (المدى برس) نسخة منه، أنها تمكنت من اعتقال تسعة أشخاص منتمين إلى تنظيم القاعدة اعترفوا بتنفيذ العديد من العمليات الإرهابية منها تفجير محافظة بابل في منطقة باب المشهد الذي وقع في (29 تشرين الثاني 2012)، الذي أسفر عن مقتل (38) شخصاً وإصابة (166) آخرين.

فيما أكد المستشار الأمني لمحافظ بابل حسن فدعم امس الأحد، في حديث إلى (المدى برس)، أن ثلاثة من بين المعتقلين التسعة اعترفوا بمسؤوليتهم المباشرة عن تفجير محافظة بابل في منطقة باب المشهد.

وكانت وزارة الداخلية أعلنت في وقت سابق من أمس الأحد، عن تفكيك شبكتين (لم تحدد عدد عناصرها) اعترفوا بالانتماء إلى ما يسمى بولاية بغداد في (دولة العراق الإسلامية) وارتكاب أكثر من (43) عملية اغتيال أبرزها عملية اغتيال الملا ناظم الجبوري رئيس صحوة منطقة الضلوعية وعدداً من ضباط ومنتسبي الأجهزة الأمنية".

يذكر أن بابل (مركزها الحلة 100 كلم جنوب بغداد) شهدت يوم الخميس الماضي (29 تشرين الثاني 2012) مقتل (38) شخصاً وإصابة (166) آخرين بتفجير مزدوج بعبوة ناسفة وسيارة مفخخة استهدف منطقة باب مشهد وسط الحلة.

اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق: