انضم الى قائمتنا البريدية:
البريد الالكتروني:    
تم التسجيل بنجاح.. شكرا لك.
تسجيل
البحث:
السبت, 17 اغســطس 2019 - 13:13
ثقافة ومجتمع
حجم الخط :
الوقفة الاحتجاجية التي نظمها منتسبون مجاري نينوى
العشرات من منتسبين مجاري نينوى يحتجون على اتهامهم بالتقصير


الكاتب: JAB
المحرر: ,Ed
2012/12/03 17:14
عدد القراءات: 3227


المدى برس/ نينوى

نظم العشرات من العاملين في دائرة مجاري نينوى، اليوم الاثنين، وقفة احتجاجية حاملين لافتات كتب عليها "عملنا بجهد وعناء ولم تنصفنا الفضائيات"، واكدوا أنهم عملوا بجهد وبدون تقصير استمر لساعات متأخرة من الليل، عازين حدوث الفيضانات إلى ضعف البنى التحتية لشبكات الصرف الصحي وسوء تخطيط بلدية الموصل اسهم في تضخم الازمة.

وقال مدير اعلام مجاري نينوى نشوان إبراهيم في حديث الى (المدى برس) إن "وقفتنا الاحتجاجية اليوم مع مدراء الأقسام والعاملين للدفاع عن دائرتنا وما وجهت لها من اتهامات في يوم الأمطار وجهتها لهم إحدى القنوات الفضائية"، مبينا أن "ما قاموا به خلال الأمطار كبير جدا واضطرهم للمبيت حتى الشوارع".

وأكد أبراهيم أن "ما حدث بالموصل هو فوق طاقة شبكات المجاري خصوصا ما حصل في حي الصديق شمالي الموصل"، عازيا السبب الى ان "بلدية الموصل قامت بتوزيع أراض سكنية قريبة من الوادي وأن ردمه ادى الى تغير مسار مجرى مياه الامطار ما سبب تلك الفيضانات".

واضاف أبراهيم أن "هناك مشاريع بسيطة ممكن ان تستخدم كحلول آنية لمشكلة المجاري ولكن الموصل تفتقر لبنى تحتية لا سيما في مجال الصرف الصحي"، لافتا الى أن "الموصل مدينة منخفضة وأن سيول الأمطار التي جاءت من خارج وداخل المدينة كانت سببا آخر في تفاقم الأزمة في حين أن عملية تصريف المياه لم تستغرق سوى ساعتين أو ثلاثة والدائرة عملت بإمكاناتها البسيطة".

من جهته، قال الموظف في دائرة المجاري أحمد حكمت في حديث الى (المدى برس) إن "عملنا كان جيدا واستمر حتى ساعات متأخرة من الليل مع مساعدة رجال الدفاع المدني"، مشيرا الى أن "هناك بعض القنوات المدسوسة تبحث عن السلبيات فقط رغم اننا قدمنا خدمة جيدة للمواطن اثناء تساقط الأمطار".

وتعرضت الموصل 405 كم شمال العاصمة بغداد ومحافظات عراقية اخرى الى طفح بمجاريها تزامنا مع غزارة الامطار المتساقطة ما اثر سلبا على الاحياء السكنية التي شهدت  فيضانات جراء هذه الامطار والتي دخلت الى المنازل السكنية ما دفع بعض الفضائيات المحلية وأعضاء من مجلس محافظة نينوى  بإطلاق تصريحات تتهم دائرة المجاري بالتقصير والفساد.

اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق: