انضم الى قائمتنا البريدية:
البريد الالكتروني:    
تم التسجيل بنجاح.. شكرا لك.
تسجيل
البحث:
السبت, 17 اغســطس 2019 - 13:09
ثقافة ومجتمع
حجم الخط :
مجلس الوزراء يشكل لجنة جديدة لدراسة تكرار ظاهرة العواصف الترابية


الكاتب: HH
المحرر: HH
2012/11/13 14:00
عدد القراءات: 2703


المدى برس/ بغداد 

قرر مجلس الوزراء العراقي، اليوم الثلاثاء، تشكيل لجنة جديدة لدراسة ظاهرة تكرار العواصف الترابية، فيما منح الموظفين العاملين في المهن التي تتعرض لمخاطر الإشعاع مخصصات إضافية.

وقال المتحدث باسم الحكومة العراقية علي الدباغ في بيان تسلمت (المدى برس)، نسخة منه، إن "مجلس الوزراء ناقش خلال جلسته الـ49 التي عقدت، اليوم، تقييم عمل اللجنة المشكلة بموجب قرار مجلس الوزراء رقم 162 لسنة 2012 بشأن دراسة ظاهرة تكرار العواصف الترابية"، مبينا أن المجلس "قرر تشكيل لجنة برئاسة جديدة بهذا الشأن".

وأضاف الدباغ أن "اللجنة يرأسها احد نواب رئيس الوزراء وعضوية وزراء الزراعة والعلوم والتكنولوجيا والبيئة والموارد المائية والنقل والدولة لشؤون المحافظات ورئيس هيئة المستشارين"، مشيرا إلى أن مجلس الوزراء قرر أن يكون لديه "لجنة تنفيذية من العلماء والمختصين ورؤساء الأقسام المعنية في الوزارات مقرها الامانة العامة".

وكان مجلس الوزراء قرر في، الـ21 من شهر حزيران 2012، تشكيل لجنة لدراسة تكرار العواصف الترابية.

وأعلنت  وزارة البيئة العراقية،  في الرابع من تشرين الثاني الحالي، عن عزمها إطلاق حملة واسعة لتشجير مدينة بغداد للحفاظ على البيئة من زحف الكثبان الرملية، مطالبة القطاعات الحكومية بالتكاتف لانجاح حملة التشجير.

يذكر أن العراق أخذ يعاني في السنوات الأخيرة من العواصف الغبارية التي تهب عليها من جهة الجنوب والجنوب الغربي لشبه الجزيرة العربية مما سببت حدوث حالات اختناق كثيرة للمواطنين وخاصة للأشخاص الذين يعانون من حالات الربو ، مما دفع بعض المحافظات الى اللجوء بانشاء الحزام الأخضر حو محافظاتها لمنع او تقليل دخول الغبار اليها.

وفي سياق متصل أشار الدباغ إلى أن "مجلس الوزراء وافق على منح الموظفين العاملين في المهن التي تعرض العاملين فيها الى مخاطر الإشعاع مخصصات بنسبة 20% من رواتبهم الاسمية استنادا الى المادة 15 من قانون رواتب موظفي الدولة والقطاع العام رقم 22 لسنة 2011، على أن لا تزيد مخصصات المخاطر المهنية بما فيها مخاطر الإشعاع عن 50% من الراتب الاسمي".

ويعمل موظفون عراقيون تابعون لوزارة العلوم والتكنلوجيا، منذ سنة 2008، على إزالة عشرة مواقع نووية تم تحدديها مسبقا بالكامل، منها موقع التويثة (30 كم جنوب شرقي بغداد)، الذي يضم 18 منشأة نووية، إضافة إلى عدد من المواقع في محافظتي الأنبار ونينوى.

 

 

اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق: