انضم الى قائمتنا البريدية:
البريد الالكتروني:    
تم التسجيل بنجاح.. شكرا لك.
تسجيل
البحث:
الجمعة, 19 يوليــو 2019 - 21:03
العالم الآن
حجم الخط :
مرسي يعد الطالباني بزيارة العراق العام المقبل


الكاتب:
المحرر: ,HH
2012/11/12 14:02
عدد القراءات: 2881


المدى برس / بغداد

جدد رئيس الجمهورية العراقية جلال الطالباني، اليوم الاثنين، دعوة نظيره المصري محمد مرسي لزيارة العراق، وفي حين أكد ضرورة تطوير العلاقات بين البلدين، وعد مرسي بزيارة بغداد خلال العام المقبل 2013.

وقال بيان صدر عن مكتب الطالباني وتسلمت (المدى برس)، نسخة منه، إن "رئيس الجمهورية جلال الطالباني تلقى اليوم، اتصالا هاتفيا من رئيس جمهورية مصر العربية محمد مرسي"، مبينا أنه "تم خلال الاتصال بحث مجموعة من القضايا ذات الاهتمام المشترك وخاصة العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين وسبيل تطويرها وتوسيعها بما يخدم المصالح المشتركة".

وأضاف المكتب أن "رئيس الجمهورية جدد دعوته للرئيس مرسي لزيارة العراق من اجل توطيد الاواصر الحميمة بين الدولتين"، مؤكدا أن "الرئيس محمد مرسي أكد أنه سغتنم الفرصة في السنة المقبلة لتبليه الدعوة وزيارة العراق".

وكان رئيس ديوان رئاسة الجمهورية العراقية نصير العاني سلم، في (9 تشرين الثاني الحالي)، لدى زيارته القاهرة الرئيس المصري محمد مرسي في مقر رئاسة الجمهورية بمصر الجديدة، رسالة من الرئيس العراقي جلال طالباني يدعوه فيها لزيارة العراق لبحث مجموعة من قضايا التعاون المشترك بين البلدين.

والتقى وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري، في (3 تموز 2012)، الرئيس المصري محمد مرسي في العاصمة المصرية القاهرة وبحث معه الأوضاع العراقية والمصرية، فيما أعرب مرسي عن رغبته بزيارة العراق في "أقرب فرصة".

ولم تشهد العلاقات العراقية المصرية تطوراً واضحاً بعد سقوط نظام مبارك في كافة المجالات بسبب الأزمة السياسية الداخلية التي تعيشها القاهرة منذ سقوطه في نهاية كانون الثاني من العام 2011 لوجود قناعة لدى بغداد بضعف الدور الإقليمي الذي تلعبه مصر خلال الفترة الحالية وعدم قدرتها على التأثير في القضايا العربية، كما لم يزر أي من المسؤولين العراقيين في الرئاسات الثلاث مصر خلال الأشهر التي تلت سقوط نظام مبارك.

     

اضف تعليقك

شروط نشر التعليقات والتعقيبات في "المدى"

تود "المدى" أن تعلن لقرائها وزوار موقعها الالكتروني الكرام بان تعليقاتهم وتعقيباتهم على ما ينشر فيها يخضع لذات القواعد التي تحكم عملية النشر في الصحيفة الورقية والمتقيدة باخلاقيات الصحافة المتعارف عليها دولياً، وتؤكد انها لن تنشر ما يتعارض مع هذه القواعد وفقاً للآتي:

1 - يلتزم القراء وزوار الموقع الالكتروني بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وبعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب وهيئات الدولة والهيئات الاجتماعية وسائر الناس، بكلام جارح ونابِ ومشين ويحتوي على معلومات غير مؤكدة، ويلتزمون أيضاً بعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء.
2 – يحق لإدارة تحرير المدى ان تنقّح تعليق القارئ او الزائر بما يتناسب مع اللياقات الموصوفة اعلاه، وإطلاق الحوار البنّاء، مع الحفاظ على مضمون التعليق، أو أن تحجبه إذا كان غير مناسب أو متعارضاً مع قواعد النشر.
3 – تنطبق هذه الشروط على ما ينشر في الملاحق وسائر مواقع وإصدارات مؤسسة المدى
4 - لا تتحمل مؤسسة المدى أي مسؤولية مادية أو معنوية حيال صاحب التعليق.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق: